تاريخ الميلاد: ١٩٦٧ م
تاريخ الاستشهاد: ٣ / ٩ / ١٩٩٢م
مكان الاستشهاد: سوق الخميس - القطيف
البلد: القطيف - القلعة
الحالة الإجتماعية : متزوج

الشهيد صادق عبدالكريم مال الله

تاريخ الميلاد : 1380 هـ
تاريخ الاستشهاد : 2 / 1 /2016 م
مكان الاستشهاد : غير معروف
البلد : العوامية  من بلدات محافظة القطيف
المهنة : رجل دين ، عالم ، مفكر وإمام جماعة
الحالة الإجتماعية : متزوج

الشهيد الشيخ نمر باقر النمر

عرجت أرواحهم لبارئها واستراحت
أما نحن لن نهدأ ولن نستكين حتى تسليم الجثامين
لنواريهم بكرامة

    الشهيد في سطور

    بعد انتفاضة المحرم عام ١٤٠٠ هـ ، أوعز النظام السعودي لعلمائه ووسائله الإعلامية تكثيف فتاوى تكفير الشيعة، وفي هذه الأجواء انبرى مال الله لهذه الحملة الطائفية الشرسة، مطالباً بإيقافها.
    بدأ مال الله بمراسلة أحد علماء البلاط السعودي في الرياض، محاولاً إقناعه بعدم صحة تكفير الشيعة، وأنهم مسلمون، ولهم حقوق المواطنة.
    إلا أن رجل الدين السعودي حاول جر الشهيد مال الله للنقاش في أصل الخلاف بين المسلمين والمسيحية ليثبت لمال الله أن الشيعة ليسوا مسلمين. فاعتذر مال الله عن مواصلة النقاش بسبب عدم اطلاعه على الديانة المسيحية، إلا أنه قرر طلب نسخة من الإنجليز للإطلاع عليها من باب الثقافة العامة، فقام رجل الدين السعودي بإرسال خطاب للمباحث العامة يتهم فيها مال الله بإعتناق المسيحية والردة عن الإسلام.
    تم إستدعائه في المحكمة الوهابية في القطيف لدى القاضي الوهابي فؤاد الماجد. ونفى مال الله عند القاضي الوهابي أنه اعتنق المسيحية ونطق بالشهادتين. فطلب الماجد من مال الله الدخول في نقاش مذهبي، إلا أن مال الله رفض ذلك لعلمه بأن النظام السعودي سيستخدم هذا النقاش لمحاسبته.
    قام القاضي الوهابي بتثبيت تهمة إعتناق المسيحية وسب رسول الله بحق مال الله، وهو ما نفاه نفياً قاطعاً.
    اعتقل مال الله أكثر من مرة خلال فترة محاكمته التي كانت محاكمة للمذهب الشيعي في البلاد والإنتقام من الشيعة.
    بقي في المعتقل في آخر إعتقال له نحو أربع سنوات عانى خلالها صنوف التعذيب.
    في لحظة وصوله إلى مكان الإعدام، شوهد ينطق الشهادتين أكثر من مرة ليؤكد مظلوميته وبرائته من التهمة المنسوبة إليه.

    وصية الشهيد

    اللهم ثبت قلوبنا على دينك ولا تزغ قلوبنا بعد إذ هديتنا

    قالوا عن الشهيد

    قال الشهيد

    قصص

    شعر

    بيانات